الرئيسيه

عبد المنعم أبو الفتوح المرشح الرئاسى يفجرغضباً فى الكنيسة

 عبد المنعم أبو الفتوح
عقد الأسبوع الماضى إجتماع للأساقفة الأرثوزوكس ,لبحث أسماء المرشحين المحتملين للرئاسة .ولكن مجموعة من الأساقفة لم يحضروا الإجتماع إعتراضاً على رفضهم لما توصلوا إليه من حديث حول دعم عبدالمنعم أبوالفتوح كمرشح لرئاسة الجمهورية.

حيث كان 22 أسقفا قد اجتمعوا الأسبوع الماضى لمناقشة البرنامج الإنتخابى و آراء وتوجهات كل من الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح وعمرو موسى لدعمهما من قبل الكنيسة فى انتخابات الرئاسة المقبلة،

 وانتهى الاجتماع إلى شبه اتفاق على دعم أبوالفتوح فى الإنتخابات الرئاسية المقبلة بتأييد نحو 12 أسقفا من الحاضرين فقط ، وجعل كل من "المستشار نبيل مرهم والأنبا موسى والمستشار منصف سليمان ورمسيس النجار" مفوضين من قبل الكنيسة فى لجنة وضع الدستور.

وكان هناك مجموعة من الأساقفة غير راضين عن تأييد أبو الفتوح كمرشح للرئاسة المقبلة ومنهم,
  مطران كفر الشيخ ودمياط والأنبا بسنتى أسقف حلوان والمعصرة   الأنبا بيشوى سكرتير المجمع المقدس والأنبا بفنوتيوس أسقف سمالوط بالمنيا.
 وكان من أسباب غضبهم أيضاً  عدم دعوتهم لحضور الإجتماع و إقتصار تمثيل الكنيسة فى لجنة وضع الدستور على الأنبا موسى أسقف الشباب.
بقلم الكاتب :
نبذة عن الكاتب الذي قام بكتابة التدوينة

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق