الرئيسيه

اخبار سوريا وعنان يدعو مجلس الامن لكسر الجمود فى سوريا

عنان
فى ظل التوتر الذى تشهدة سوريا فى الأونة الأخيرة وتواصل إعمال العنف وقتل المتظاهرين المدنيين ومقتل العديد من النساء والأطفال منذ إندلاع الثورة السورية.

 الجهود الدولية تتوالي وبشكل يومي سواء جهود عربية او اجنبية لمحاولة وقف اعمال العنف ووقف قتل المتظاهرين فالمملكة العربية السعودية وقطر وعدد من الدول العربية قد عملت وبشكل متواصل علي تكثيف الجهودالرسمية لوقف إطلاق النار.

 بينما تناولت العديد من وسائل الإعلام وعدد من المواقع الإلكترونية صباح اليوم خبر عن أن كوفي عنان وقال فى إجتماع مغلق للمجلس عبر دائرة تلفزيوينة مغلقة أنة كلما زادت قوة قوة رسالتهم فى دعم العديد من الجهود للتفاوض بشأن إيقاف إطلاق النار كانت فرصة عظيمة إلا ان العديد من الفرص بآئت بالفشل الزريع.

 وقال دبلوماسي فى تصريحات لة بشان تلك التصريحات التي اطلقها عنان بأن كلما كانت رسالتكم اقوي كانت فرصتنا فى التغيير محاكت الصراع افضل بكثير من الوقت الحالي. بينما إستخدمت روسيا والصين حق الفيتو للنقض ضد قرارين بمجلس الأمن الدولي يدينان حكومة الرئيس السوري بشار الا سد لجهود المستمرة منذ عام لسحق المظاهرات المطالبة بالديمقراطية.

بينما يشترط النظام السوري عبر لسان الرئيس السوري بشار الاسد ضرورة ان تعمل المعارض علي وقف إطلاق النيران بينما علي النقيض تماماًً تتحدث الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من دول الخليج والدول الأوربية أنة يتعين علي الاسد وجيشة الاقوي بكثير القيام بالخطوة الاولي والبدأ الفوري فى وقف إطلاق النار تجاة المعارضة والتي راح ضحيتها الكثير من المدنيين الأبرياء.

 بينما روسيا تشدد علي ضرورة أن يتحمل الجانبان المسؤولية التامة تجاة ما يحدث فى سوريا حالياً من الصراع الجاري فى سوريا حالياً بينما الدول الغربية والعربية يرفضون ذلك تماماً. بنيما أشار عدد من الدبلوماسيون الي أنهم سيقررون بأنهم إذا كانوا ما سيمضون قدماً فى مشروع القرار الثالث بعد تقرير كوفي عنان امام مجلس الأمن من عدمة حتي الأن, الكثير من الأخبار نتابعها الخاصة بالشأن السوري عبر بلوج أهم الاخبار اليوم.
بقلم الكاتب :
نبذة عن الكاتب الذي قام بكتابة التدوينة

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق