الرئيسيه

لجنة قبطية برئاسة نجيب جبرائيل لوضع تصور للدستور الجديد بعيداً عن الكنيسة

 نجيب جبرائيل
أعلن نجيب جبرائيل رئيس الإتحاد المصرى لحقوق الإنسان ,عن حدوث إجتماع طارىء يوم الأحد لمناقشة تشكيل لجنة المائة للأقباط لكى تمثلهم أمام الجهات المختصة بالدولة من مجلس شعب ومجلس شورى وأيضاً مجلس الوزراء والمجلس العسكرى .

وهذة اللجنة القبطية تكون بعيدة عن الكنيسة وهى لجنة مدنية لا تعبر عن أراء الكنيسة , و لبحث تصور للدستور الجديد ,وتهدف هذة اللجنة إلى مناقشة أوضاع الأقباط فى المجتمع المصرى من غياب واضح لحقوق الأقباط وتحديد حركاتهم  وإقتصار مناصبهم على أماكن محددة فقط على حد قولة.

كما أن جبرائيل سوف يضع فى أولويات إجتماعة ضرورة وجود كيان قبطى ذو أليات عمل موحدة وما يتعلق بجميع القضايا المتعلقة بالأقباط.           
 وأكد جبرائيل على أن هذه اللجنة لا تمت للكنيسة بأي صلة قائلا: "هي لجنة مدنية لا تعبر عن آراء الكنيسة".
وتابع جبرائيل حديثة قائلاً:-
"أولويات لجنة المائة للأقباط ستكون العمل على وضع تصور لدستور جديد لمصر يحفظ حقوق الأقباط بالإضافة إلى دراسة برامج المرشحين للرئاسة واختيار أفضلها ودعم صاحبها والعمل أيضا على بحث ملف البنات الأقباط القاصرات المخطوفات ووضع تصور لقانون دور العبادة الموحد مع بناء حوار مجتمعي لتحقيق المشاركة فى مختلف القضايا بين المسلمين والأقباط في مصر".
وكشف جبرائيل عن أن معايير لجنة المائة للأقباط تعتمد على ألا تكون قياداتها من أعضاء مجلس الشعب أو يكونوا رؤساء أحزاب ومضيفا أن اللجنة ستتكون من مجلس أمناء يضم 20 عضوا بالإضافة لأعضاء اللجان مع وجود مجلس رئاسي يتكون من خمسة أعضاء يتولون مخاطبة الجهات المختصة فيما يتعلق بأمور الأقباط.
بقلم الكاتب :
نبذة عن الكاتب الذي قام بكتابة التدوينة

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق