الرئيسيه

حادث الطائرة الماليزية يثير جدلاًَ واسعاً حول العالم

أثارت الجدل برغم أننا وحتي هذة اللحظة لم نعرف ما حدث هل هو عملية إختطاف للطائرة الماليزية هذة أم حادث اليم علي إثرة إنفجرت الطائرة وهبطت فى مكان ما ولم يعثر عليها حتي الان, أم هناك أسباب سياسية كانت سبباً فى التعتيم الاعلامي فى الوقت الراهن علي وضع الركاب والطائرة الماليزية بشكل عام فى ظل وجود العديد من الشخصيات العامة كانت علي متن تلك الطائرة.

عمليات البحث عن طائرة الخطوط الجوية الماليزية التى اختفت وهى فى طريقها إلى بكين تتواصل، مع عدم العثور على أي أثر لها حتى الآن, وكان أول تعليق صادر من الحكومة الماليزية من خلال وزير الدفاع الماليزي الحكومة الماليزية اتصلت بالسلطات الفيتنامية من أجل تأكيد تقارير تفيد بأن الطائرة قد تحطمت في البحر على بعد حوالي "246" كيلومتراً قبالة سواحل جزيرة "ثاو تشو" في فيتنام.

 عملية البحث والإنقاذ لا تزال مستمرة وليس هناك أي أثر للطائرة، كما لم تتلق وزارة الخارجية ودائرة الطيران المدني أي تقرير يفيد بأن الطائرة قد تحطمت، لكن كل ذلك مجرد تكهنات". وأضاف في حديثه للصحفيين في كوالالمبور الليلة الماضية " لقد حشدنا الوكالات ذات الصلة لإرسالها إلى آخر موقع انقطع فيه الاتصال بالطائرة في مياه بحر الصين الجنوبي ، وآخر إشارة تلقاها برج المراقبة الجوية كان في الساعة 1:30 صباح امس، السبت.

وفى هذة الاثناء عبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، عن تعازيه لأسر ركاب الطائرة الماليزية المفقودة منذ أكثر من 24 ساعة. وقال مكتب الناطق باسم الأمم المتحدة في تغريدة على "تويتر"، إن «بان كي مون يشعر بحزن عميق لفقدان هذا العدد من الاشخاص في كارثة الطائرة التابعة لشركة الطيران الماليزية».
بقلم الكاتب :
نبذة عن الكاتب الذي قام بكتابة التدوينة

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق